السبت، 21 مارس، 2009

سيكو سيكو

- سارة , أنا اكتشفت حاجة فظيعة.

- ايه ؟.

- الست اللى بتقعد الرصيف فى أخر الشارع طلعت سيكو سيكو ,تصدقى ؟

- تصدق أنا كنت شاكه فى ده .

- يعنى أنا اللى مكنتش واخد بالى كل ده .

- طب و أنت اتأكدت من حاجة زى دى ازاى .

- أنا و كريم متابعين واحدة منهم من الشباك لينا ساعة .

- و انت و كريم مستنين المدرس و لا متابعنيها من الشباك ؟؟

- لأ بنتابعها من الشباك , قاعدة تحت العمارة عندنا.

- ياللللللللهوى احنا عمرنا ما كان فى الأشكال دى تحت بيتنا .

- أصل بييجى سواق تاكسى يقف لها تركبه و بعد ربع ساعة يرجعها مكانها تانى , و بعدين يجى سواق تاكسى غيره يركبها و يرجعها الرصيف تانى ركبت لحد دلوقتى مع أربع سواقين .

ألقيت نظرة من الشباك وجدتها امرأة عادية جدا , ان مشيت فى الشارع قد يناديها الكثيرون " يا حاجة " , ترتدى جلباب واسع و طرحة مطرزة , لا تضع مكياج , نسيطيع تسميتها سيكو سيكو درجة ثالثة .و اندهشت لوجودة هذه النوعية فى منطقتنا و التى من المفترض أنها تعد من الاحياء الراقية .

- يمكن نشاطها على قد السواقين بس .

- لا من شوية وقف لها ملاكى و تاكسى و بعد ما كانت ح تركب التاكسى سابته و ركبت الملاكى .

- طب معلش ايه اللى بيخليها كل ربع ساعة ترجع مكانها تانى ع الرصيف و تركب عربية غيرها ؟.

بعد قليل , و على بعد عمارتين منها جاءت امرأة أخرى و اخذت بنفس الطريقى تراقب السيارات المارة , يغلب عليها الطابع الريفى عن نظيرتها بالرصيف المجاور . وقفت أتاملها و هى تدير عيناها فى جميع الاتجاهات . دخل أخى مرة أخرى و قال : أنا و كريم نازلين نتأكد اذا كانت سيكو سيكو فعلا و لا لأ؟؟

- ايه الهبل ده ؟ و ح تتأكدوا ازاى بقى ؟؟.

- كريم ح يديها فلوس الدرس اللى كان ح يديها للمستر و لو خدتهم تبقى كده فعلا .

- طب ما أنا لو كريم ادانى فلوس الدرس ح أخدوهم . أبوك لو كريم ادالوا فلوس الدرس ح ياخدهوم .

- ما أنا قلت له كده , ح اخليه يشاور لها بيهم من بعيد .

نزل أخى و صديقه و أخذا يحومان حولها للحظات و صعدا ليبغانى بنتيجة التجربة : و لا عبرتنا .

- ما هى فى النهاية قد أمكوا فمش متوقعة أن نيتكوا زى نية سواق التاكسى .

و يبدو ان أمور الريفية تيسرت أسرع , و اختفت من الشارع بعد عشرة دقائق من ظهورها .

لم تمر خمس دقائق بعدها حتى جاءها سائق تاكسى للمرة الخامسة , تحدث معه قليلا و هى تدير رأسها يمينا و يسارا , ثم هندمت جلبابها من الأسفل و تلفتت حولها لفتة اخيرة ثم ركبت فى المقعد الخلفى وحدها و عندما انطلق السائق , لمحت مصحف كبير خلف مسند المقعد الخلفى وراءها مباشرة .

أما بخصوص فلوس الدرس , فالمدرس جاء بعد ساعتين من التأخير و كان له نصيب فيهم .

‏هناك 58 تعليقًا:

مصري جدا يقول...

أنتوا ساكنين فين هه؟

مصري جدا يقول...

حجزت
نخش في الجد حكاية السيكو سيكو دي من قبيل الاستحالةاثباتها شرعا ليةلانها محتاجة اربع شهود شافوا الحكاية دي بعينهم وكاملة!!!!!!!!!!
عمر بن الخطاب وهو من هو
شاف وكان وحدة بدون باقي الثلاث شهود سيدنا علي قال لة يا تجيب باقي الشهود يا تتجلد!!!!!!!!!!
ادي الناس

مصري جدا يقول...

بتتريئي على الشعر بتاعي
خدي دة من قبيل الشعر المغذي
الورد فتح عالاغصان والكرنب لسة ما فتحشي يا نسيم روح قول للخلان انا قلبي بهواهم محشي

مصري جدا يقول...

قلق صح
طيب انا ماشي اهه
مالكيش دعوة بقفايا

الربان يقول...

تحياتي

ارجو الا يزعجك كلامي... لكننا اُمرنا
الا نتتبع عورات الناس...و الا نقفُ ما ليس لنا به علم لان السمع و البصر و الفؤاد نحن مسؤولين عنهم...

هذه المرأة لم تبال بأي شخص...و المتتبعين لاحوالها هم الذين ضجروا و
يمكن ايضا شعروا بالاحباط لانهم لم يستطيعوا الجزم بكنهة هذه المرأة...


ملجوظة: انا لا ادري ما المقصود بسيكو سيكو...و لكنني اعتقد انني فهمتها من سياق النص.


تحياتي و تقديري

الدرعمي يقول...

تدوينك مميز ومختلف وأسلوبك لذيذ .. ده انطباعي الأول بعد قراءة عدة موضوعات بس الستات ال سيكو سيكو هم أحرار يعني مش من حقنا نراقبهم ونشوفهم بيروحوا مع مين وفين وليه .. بس كويس إنكم فاهمين اللي بيحصل حولكم مش طراطير ولامؤاخذة @ تحيتي تصحبه فرحتي بمعرفة مدونتك @

Blank-Socrate يقول...

!!!!!!!!!!!!!
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تحياتى

micheal يقول...

ممممممممممممممم...الله أعلم بس عامة متشغلوش بالكم
أصل سواء سيكو سيكو أو مش فده لنفسها
:)
تحياتي

اسماء عوني يقول...

ههههههههههههههههههه هع هع هععععععععع
فكرتيني بواحده اتعرفنا عليها في كافيه بس البت كانت مريبه
بصراحه لحد
اما اتاكدنا ببعض الطرق الملتويه انها سيكو سيكو بارضه بس دي ماينفعش معاها تاكسي
دي مابتركبش اقل من 313 بي ام يعني
والله اعلم بقي بالست اللي عندكوا في الشارع دي ايه نظامها
ربنا يا اوختشي يستر علي ولايانا
بس جامده اوي حكاية انا لو ادتني فلوس الدرس هاخدها وابوك لو اديته فلوس الدرس هياخدها
حلوه

سارة نجاتى يقول...

مصرى جدا

فى منطقة من أرقى مناطق الاسكندرية

( ده المفروض ) يعنى لما بتعدى عربية فول بيبقى حدث غير معتاد

أما بخصوص اثبات و الشرع فده مالهوش أى علاقة بموضوعى خالص , أنا لا يعنينى اثبات ده أو نفيه و لا يعنينى جلدها أو الطبطبه عليها

أنا كنت متوقعة أنكوا ح تشوفوا حاجة
تانية خالص
و بعدين ده شعر ده ؟؟ فكرتنى بفيلم مش فاكرة اسمعه لما كان عبد الحليم حافظ و عبد السلام النابلسى عملوا قماش مش بيتحرق فاكره ده
و راح حفلة و أم أمال فريد فى الفيلم كانت عماله تتكلم بشعر مش طبيعى كده ههههههههه

سارة نجاتى يقول...

الربان

لا ابدا , بالعكس أنا مفتقدة مناقشة موضوعية راقية من زمان
بس يتهيأ لى أن حضرتك مفهتمش قصدى و شفته من منظور واحد
لما تبقى الست دى جارتى و قعدة فى شقتها و أنا رحت بصه من خرم الباب أو حاطه ودنى ع الشباك هو ده تتبع عورات الناس

لكن من حقى أعترض و أحتج و أتكلم لو تم ممارسة البغاء ( مش بالمعنى الفعلى للمارسة ) أمام مكان سكنى

لأن دى واحدة بتمارس تجارة , و تحول الموضوع من اطار علاقة شخصية لما هو أبعد من ذلك أى انه تحول لسلعة

و لو تحت بيتكوا وكر لبيع المخدرات أكيد مش ح تسكت
فصعب تطلب منى أتقبل شىء زى ده لحد م قدام بيتنا يتحول لناصية يجتمع فيها العرضون و الطالبون للدعارة

و قذف الناس بيكون لما أقولك " فلانة الفلانية بنت الأستاذ الفلانى اللى ساكن وراكوا بتعمل كذه و كذا "
لكنى لا اعتقد أن لا أنا و لا انت نعرفها بشكل شخصى .

و انت مفهتمش سيكو سيكو من سياق الكلام , أنت فهمتها لأن حاجة زى دى مش ح تحصل و الست بتشتغل فى جمعية " البراق " لمساعدة الفقراء و المساكين .

تحياتى يا باشا و نورنى كتير بلييز

سارة نجاتى يقول...

الدرعمى

أنا أسعد بمعرفتك

بس لا احرار و لا حاجة , عندما يخرج الموضوع من اطار علاقة شخصية لتجارة يجب تدخل المجتمع
يفرق ايه ده عن المخدرات ؟؟

و خلاص بقى ابقى نورنى برده

سارة نجاتى يقول...

بلانك

و أنا المفروض أفهم ايه كده ؟؟
هههههه

تحياتى برده

سارة نجاتى يقول...

مايكى

لا لينا

طالما تحت بيتنا يبقى لينا , و لا عاوزنا ننزلهم شاى و حاجة شاقعة عشان لزوم القاعدة على الأرصفة ؟؟. ههههههه

منورنى فى كل حته

سارة نجاتى يقول...

سمسمتى

طبعا لازم تتوجسى و خاصة لو الموضوع مسك من خلال تعامل بشكل شخصى أو تحول بيتكوا لمعرض .

و بعدين م أنت عارف يا باشا أنى دمى خفيف بقى ( وش منفوخ) ههههههههه

منورنى خالص

سارة نجاتى يقول...

تصدقوا أن تعلقاتكوا كلها أغرب من بعض
و انا متأكدة انى لو كنت كتبت

" و رأيت مومس ( ده على اساس ان لسه حد بيستعمل الكلمة دى ) ترتدى بنطلون سترتش أحمر , و بادى جلد أسود يظهر أكثر مما يستر , تشرب سيجارة ثم ألقتها تحت حذاء و أخذت تدهسها بكعب حذائها الأحمر المدبب , و اخذت تمص شفتيها و تلعق فى أحمر الشفاه النبيذى اللون الذى تضعه ,و تنظر حزلها فى كل الأتجاهات حتى جاءها شاب يرتدى قميص بمبى و يتدلى من رقبته سلسلة ذهبية و بنطلون ساقطا و يحمل بيده زجاجة بيره , و وضع ذراعه حول خصر الفتاة , ثم اصطحبها لسيارة فارهة بعد همس فى اذنيها فاديتها هى واحدة " هيهيهيهي "

كنت وجدت تعليقات مختلفة
تعليقات تدين صاحبة البنطلون السترتش الأحمر دون أن تروها

مصري جدا يقول...

يا حلاوة
في منطقة راقية يا فرحتي
انا بس كنت عاوز اتأكد لك
بلاش
عاوزة نفهم اية وضحي
فاكرة مسرحية طبيخ الملايكةالسؤال هيعدي شوفوة وجاوب علية
صح

مواطن مصري يقول...

بيقبو موجودين في سيتي ستارز الخميس بليل و يبان عليهم انهم سيكو سيكو حتى لو لابسين حجاب بيبان عليهم انهم سيكو سيكو

مواطن مصري يقول...

بس بوست رائع فكرني بروائية امرأة سيئة السمعة

Zika يقول...

لا لا لا ازاي تسمحوا بالحاجات دي في شارعكوا يا نهااااار
اسمحيلي يا آنسه ساره الموضوع بدا يدخل في جانب اقليمي في اطار ديمقراطي ينص علي ان الساعه بخمسه جنيه والحسابه بتحسب
بس ايه حكاية الربع ساعة دي غريبه فعلا
اقولك انا كنت بعمل زمان وانا صغير حركه كده بس ربنا هداني
لو حد مش عاجبك في الشارع كوباية ميه ساقعه حلوه وتدخلي البلكونه بتاعتكوا وهووووب
علي دماغه وماتبصيش تشوفي ايه النتائج لا لانك لو حبيتي تعرفي ايه النتائج هتتفقسي لا مؤاخذه
" معلش بس ياعني مانمتش بقالي يومين فتلاقيني كده عايز انام "
سلام

سارة نجاتى يقول...

مصرى جدا

خلاص بقى ماعدتش تفرق سينا من سونيا هههههههههه

سارة نجاتى يقول...

مواطن مصرى

أهو سيتى ستارز ده مثلا ميعرفش يعملهم حاجة أبدا
بس احنا عندنا أجدع و لا يبان عليها ههههه

و شكرا على رأيك و لو أنى لم أقرأ الرواية ممكنة تقولى هى بتاعت مين ؟

سارة نجاتى يقول...

زيكا

طب أنا بقى اللى كنت بعمله أفكس يا حج زيكا ( و الله لسه عملاه من كام شهر أنا و ابن خالتى لحظة نوستالجيا )

مكعبا التلج اللى فى تلاجة و على ازاز العربيات اللى ماشيه أو قفيان الناس

بس تصدق كان حقى فكرت فيها

ههههههههه

و روح لحضر لك أى محاضرة ح تلاقى نفسك نمت على طول
سلام يا باشا

mohamed ghalia يقول...

حلوة الفكرة

اسماء عوني يقول...

لا معرض ايه يا باشا
انا لو كنت عندك كنت عملت ايه بقي
كنت نزلت شدتها من شعرها
وكلتها بالنص
وبونيتين ( بوكسين يعني ) علي كام شلوط
وكومتها في الارض
عشان تحرم تيجي عندنا الشارع
حاكم انا ياختي ساكنه في مصر ناحية شارع الهرم
وطبعا انتي عارفه يعني ايه شارع الهرم

enjy يقول...

وانتوا ساكنين فين يا سارة؟؟؟

enjy يقول...

على فكرة ممكن تكونوا فاهمينها غلط الله اعلم متظلموهاش

Che يقول...

البوست جامد جدا ... اول بوست اقراه فى خلال حاله الملل ، ضحكت جدا على حته انه لو ادى الفلوس لأى حد كان خدهم بس ده مش معناه انه يطلع سيكو سيكو
بس انا عندى سؤال ... بعد الملاحظه الكثيفه و وجهة نظرك الخاصه هى سيكو سيكو ولا لا

محمد الكومي يقول...

انا ملاحظ ان التساؤل عن عنوان في المووع هو حجر زاوية بالنسبة لناس يامة

موما يا جماعة دي بتقول انها سيكو سيكو درجة تالتة

يعني السيكو سيكو الكلاس اماكنهم معروفة في اسكندرية

نطلقوا بقى بعيد عن البنية ماتشيلوهاش ذنبكم

بالنسبة للمدرس مربوحة رغم ان فلوسه كانت سكتها سيكو سيكو بس يعمل ايه

تبقى في ---- و تقسم له

مربـــــــــــــــــــــــــوحة

مياسي يقول...

ممكن أصدق عادي
في واحده كانت محيريتنا أنا وخالتي وين ما نروح نشوفها؛ المشكله انها منقبه ونقابها مش مزبوط بالمره-يعني مش ساتر وحاطه ميكب ماله خص- وهيك تحسي مالهاش دخل ابدا!!!


بالآخر بعد الملاحظة والسؤال اتضح انو الاخت كمان سيكو سيكو بس متنقلة؛ يعني في الباصات تلاقيها من مكان لمكان؛ مره هون ومره هناك!!!

بس هو الغريب فعلا انو اللي بيوقفوا في الشارع الهم أماكن محدده غريبه انو واحده تضل واقفه والناس بتيجي:)

عجبتني لو اعطيتني المصاري رح أخدهم؛ جد نهفه هاي:)

مش عارفه يا ساره اليوم صحيت لقيت كل تدويناتك عالريدر؛ وانا بحكي البنت ليه ما بتكتب صار لها فترة؟

نهـارك سعيد:)

aMr tA3LaB يقول...

سبحان مرة واحدة كدكه لاقيت مدونتك اضافت عندي لا اله الا لله بركاتك يا حاجة

سيكو سيكو تحت بيتكوا يا لهوي يا لهوي ده كده العملية مش تمام خالص وبعدين
من النظرة الموضوعية البحتة لحكاية السيكو سيكو طلع ان اخوكي مش هيعرف يثبت لان ه بالنظام السحلومائي البيوقراطي ان ربع ساعة يعني يعني بقا مش كفاية لو كانت سيكو سيكو محتاجة ساعة على الاقل بين البونديرة والتانية اقولك على حاجة تعرفك هي سيكو سيكو ولا لأ

هاتي كيس ككبيرة كده وحطي فيه ماية ساقعة وتروحي هبا البومبا في الكرونبة وعلى قفاها لو قالت يح وحست بالسقوعية تبقى مش سيكو ولو مقلتش يح تبقى مش سيكو سيكو لانه اصلا مفيش علاقة بين المياه و السيكو
ومع تكرار هذه العملية بين الفينةوالاخرى سدقيني هتسيب المنطقة وتخلع

سلام بقا

سارة نجاتى يقول...

محمد غالية

شكرا يا باشا

سارة نجاتى يقول...

أسماء عونى

الهرم؟؟ ده سمعته جايه لحد عندى يا أختى , و أنت متعايشة ازاى يا سمسمتى
بس يتهيأ لى مش كله كده , صح ؟؟

منور يا سمسوم

سارة نجاتى يقول...

انجى

ليه ؟؟
ناويه تيجى تزورينا ؟؟هههههههه


يا جنجن يا حبيبتى , أنا لما بحكى موضوع مش لازم بقول خلفياته كلها
لكن طلع أن فى كذا حد من المنطقة واخد باله من الست دى من مدة و احنا اللى كنا لابسين العمة
وبعدين بتقف تتفاوض مع تاكسى و تركب ملاكى ليه فى الأخر ؟؟

سارة نجاتى يقول...

محمد الكومى


ههههههههه, هو يومين ورا بعض و لا ايه ؟؟
ههههههههه
لا ده أنت تنورنى خالص

بس يا كومى عايزه أقولك هى كده جت غلط عندنا و بعدين

محدش قادر يصدق أن فى سيكو سيكو لابسه عباية و بيتاقلها يا حاجة
الناس فى دماغها الصورة السينمائية بتاعت الفتاة اللى ساندة على عمود نور و فى ايديها سيجارة
و ده اتغير دلوقتى تماما
و التغير ده هو تقريبا كان سبب الموضوع اللى كتبته

و بالنسبة للمدرس زمان عنيك اختقرتهم و راجل صرفهم على صحته ههههه

سلام يا باشا و ابقى نورنى كتير

سارة نجاتى يقول...

مياسى

ههههههههه
ده أنا بس اللى ربنا أراد يفتح على مدونتى عشان خاطر تنورونى يا شباب

طبعا سعيدة بيكى جداااااااا لأنك الوحيدة من قلائل فهموا أنا عايزه اقول ايه

منورانى و نورى كده على طول يا مياسى

سارة نجاتى يقول...

عمرو تعلب

ما هى نفس الفكرة الشريرة جت للصديقك زيكا هههههه

أنا غبية مجتش فى دماغى ساعتها

بس هى كده فعلا و الله , انما حوار التاكسى ده أنا كمان مستغربة موت و نفسى أعرف ربع ساعة ليه ؟؟

أنا مش عارفة بقى اللى كرم المدونة دى فجأة و بقيت بتطلع ع الريدر , بس
بيييييييس بجد

سلام يا عمورة

مصري جدا يقول...

ألحقي يا سارة
الرابط بتاع مدونتك اشتغل عندي
ولوحدة
الظاهر بركات ابن الفئرية

Appy يقول...

اندهاش مع ازبهلال مع السلام عليكوا
انا مشوفتش ده قبل كده خالص بصراحه يمكن علشان مبركز

سارة نجاتى يقول...

تشى

سورى خالص مخدتش بالى و وقع منى تعليقك

و لا يا حبيبى لما تبقى ملان تعالى هنا كتير تجد ما يسرك هههههههه

رأيى بعد الملاحظة ... سيكو سيكو طبعا

منور يا جميل

سارة نجاتى يقول...

مصرى جدا

شفت بقى ؟؟ لا هى بركات الحاجة السيكو سيكو ههههههههههه
لكن هو ايه اللى حصل بالحق فى المدونة دى فجأة ؟؟ههههههه

سارة نجاتى يقول...

ابى

أنت مؤدب يا باشا فمش بتلاحظ الحاجات دى بس هههههههههه

منورانى

سارة نجاتى يقول...

ابى

أنت مؤدب يا باشا فمش بتلاحظ الحاجات دى بس هههههههههه

منورانى

غير معرف يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
سارة نجاتى يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
مصري جدا يقول...

سارة
هوا فية أية؟؟؟؟
حاسس بلبش

سارة نجاتى يقول...

مصرى جدا

لا الغير معرف اللى فوقيك كان حاطت لينك لصورة فى منتهى قلة الأدب بس يبقى يظهر تانى ان شاء الله

احساس لسه حى يقول...

عزيزتى

تعليقى اللى اسماء ليكى

وموضوع السيكوسيكو معلقتش عليه لانه كبير اوى وليه خلفيات كتيرة

معلش كلامى لسارة

شوفى المثل اللى قولتيه كويس

بس بلاش خاتم

واقرى المثل اللى قولته لاسماء بتاع الميه

لو راح اتحاكم حتى لو اتحاسب على سرقة المية

بس من جوانا هنقول ده كان عطشان وهى لازم تمشى بالازازه ادامه

تخلى عندها دم وتداريها


واحنا مش بنبرر لحد جريمة

احنا بندور على اسباب الجريمة

ومش معنى انى بقول اللبس من اسبابها

يبقى مفيش اى اسباب تانى للتحرش

ده سبب وفيه ممكن ميت سبب غيره

بس مش فى قوته

وسيبك من كلام الامهات

لان لو واحده امها كانت بتمشى مع اولاد مش هتقول لبنتها انها كانت بتعمل كده يعنى بالعقل

شوفى يا سارة جيبى اخبار حوادث الستينيات واقريها

هتلاقى بلاوى

وروايات نجيب محفوظ ثرثرة فوق النيل والمذنبون بتتكلم عن واقع الستينيات

ولا كان بتكلم عن خيال فى رواياته

واشك فى كلام الدستور لان على الاقل جنوب افريقيا عدد الاغتصاب اللى فيها بيعدوا حالات التحرش عندنا

شوفى الخبر مش حقيقى ازاى

وايه ياسارة اللى يمنع نقول نقول ان السرقة بتزيد فى البيوت علشان مش بنحطها فى البنك

لو ده حقيقى السبب ايه المشكلة

ما حل اى شئ بيجى لما نعرف اسبابه

ومعاكى

ما تنزل بوست تانى لان الكلام كله اتقال والموضوع هيقلب بخناقه

تحياتى

سلام

سارة نجاتى يقول...

احساس لسه حى

كل كلامك صح يا حسام

لكن بمناسبة أنه ح يقلب بخناقة فبراحة عليا عشان انت عارف أنى بخاف هههههه

سلام

احساس لسه حى يقول...

سارة

انتى بتخدينى على اد عقلى

طيب انا مليش دعوى وهسجل اعترافك عندى

واوعى بعد كده تنكريه

ولو قلبت لحناقه ميت من يقف جنبك

اما انا مين هيقف جنبى

انتى عارفة الكل بيحب يخدم الستات

سلام يا افندم

kiki يقول...

情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品

情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品

情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品

سارة نجاتى يقول...

احساس لسه حى

أه بأخدك على قد عقلك

لكن خدمة " الستات " فهنا مفيش ست و راجل احنا مش محل جزم حريمى يا فندم .

هنا فى بنى أدم , عقلى قصاد عقلك

كلمتى أو فكرتى قصاد فكرتك و اللى يفكر يخدمنى على أساس نوعى فخدمته مرفوضة

و متقلقش اذا كان حد يقف جنبى و لا لأ

أنا لوحدى كفاية أوى
كفاية لدرجة انى ممكن اكون فى توقعاتك

و ع العموم أنا مش عارفة ايه سر رغبتك فى الخناق معايا

بس نصيحة من القلب يا ابن الجيهة
منصحكش ههههههه

سارة نجاتى يقول...

كى كى

أنا مش فاهمة كلمة من المكتوب فى حاجة فى الكود مش مظبوطة

تحياتى

احساس لسه حى يقول...

عزيزتى

سارة

ما العقل فى الاساس بيقول المفروض اللى يتكلم عن اسباب التحرش راجل مش ست

لان الراجل بس هيفهم ليه المتحرش ممكن يتحرش لواحده ويسيب واحده تانى

يعنى باى منطق انتى كست تحكمى على اسباب وتحددى الاسباب وانتى مش عندك نفس احساس المتحرش ولا طبيعته

وانتى تقبلى او ترفضى مش هيغير ان ممكن ناس كتيرة تخدمك على اساس نوعك

وليه بقه تقولى سر رعبتى فى الخناق معاكى

بالعكس انا مقدرش اتخانق معاكى

انا بتخانق بس وبقل فى ادبى مع المش محترمين

وانتى انسانه محترمة وليكى اراء بقدرها وبقدرك وبنقشك فيها بس

تحياتى

سلااام

احساس لسه حى يقول...

اه نسيت اقولك

مترديش على كى كى دى

ده باين فيرس وعمال يخش فى التدوينات وملهوش معنى

مش مدونة يعنى بتعلق

سلام

انت تسال والكمبيوتر يجيب يقول...

دعوه
الأخ العزيز/او الأخت العزيزه
تحيه طيبه
برنامجنا الأذاعى عن النت والمدونات من الأذاعه الرئيسيه لمصر اى اذاعة البرنامج العام يذاع يوميا التاسعه وعشر دقائق صباحا عدا الجمعه
ندعوك لزيارة مدونتنا والتعليق على ما نطرحه من موضوعات وهذه التعليقات تذاع باسماء اصحابها فى حلقات برنامجنا

وبموقعنا رابط بالضغط عليه والأتنتظار قليلا وقت أذاعة البرنامج يمكنك الأستماع الينا
المدونه
http://netonradio.blogspot.com
الموقع
http://dear.to/cairo

حررروووف يقول...

ya eskandarania
3andk 7a2 ank t3tardy 3la el sat deih
bas 7awly ykon fe rad fe3l modo3 el mya bt3 zika koies gdn
ana anbaset bel bost dah
bye

ann يقول...

滿...........................